الدوري الأنجليزيالرئيسية

بعد خسارة تشيلسي من ليفربول.. جولة الحسم بين 5 أندية لخطف بطاقات التأهل للدوريات الأوروبية في إنجلترا

حقق ليفربول الفوز على تشيلسي بنتيجة 5/3، على ملعب انفيلد، في مباراة الجولة 37 وقبل الأخيرة من عمر الدوري الإنجليزي هذا الموسم، والتي شهدت مراسم تتويج الريدز بلقب الدوري الغائب عن خزائنه منذ 30 عاما.

خسارة تشيلسي ضد الريدز اشعلت صراع المنافسة على خطف بطاقة التأهل لدوري الابطال الموسم المقبل والدوري الأوروبي والدور المؤهل لمجموعات الدوري الأوروبي.

أصبح الصراع بين مانشستر يونايتد صاحب المركز الثالث برصيد 63 نقطة، وبنفس الرصيد يتواجد تشيلسي في المركز الرابع، ويأتي خامساً ليستر سيتي برصيد 62 نقطة، ثم ولفرهامبتون سادسا برصيد 59 نقطة، ويحتل توتنهام الذي يأمل في خطف بطاقة المركز السابع برصيد 58 نقطة.

الجولة الأخيرة من الدوري الإنجليزي تشهد مباراتان هامتان حيث يستضيف ليستر سيتي نظيره مانشستر يونايتد، ويحل تشيلسي ضيفا على ولفرهامبتون.

فوز مانشستر يونايتد وتشيلسي على ليستر سيتي وولفرهامبتون يعني تأهل الشياطين الحمر والبلوز رسميا إلى مجموعات دوري ابطال أوروبا الموسم المقبل، وتأهل ليستر سيتي لمجموعات الدوري الأوروبي، وبطاقة التأهل للدور المؤهل لمجموعات الدوري الأوروبي سيخطفها ولفرهامبتون رغم خسارته حال تعادل او تعثر توتنهام ضد كريستال بالاس.

ويستمر ذلك السيناريو حال تعادل مانشستر يونايتد ضد ليستر سيتي، وتشيلسي ضد ولفرهامبتون.

وإذا فاز ليستر سيتي على مانشستر يونايتد، سيخطف بطاقة التأهل لمجموعات دوري الأبطال بشكل رسمي حيث سيصل للنقطة 65، ويتأهل رفقته تشيلسي سواء تعادل او فاز أو خسر أمام ولفرهامبتون لأن فارق الأهداف بينه وبين مانشستر يونايتد في صالح البلوز، ويتأهل الشياطين الحمر لمجموعات الدوري الدوري الأوروبي.

ولن يتغير موقف ولفرهامبتون في جميع الأحوال، واقصى بطاقة يستطيع الحصول عليها هيا التأهل للدور المؤهل لمجموعات الدوري الأوروبي، لأنه فوزه يعني وصوله للنقطة 62 وسيظل فارق الأهداف في صالح منافسيه سواء تشيلسي أو ليستر سيتي أو مانشستر يونايتد.

3

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق