كرة مغربية

تعادل الرجاء البيضاوي أمام الدفاع الحسني الجديدي

بقلم سمير دحو

عاد نادي الرجاء البيضاوي المغربي بنقطة يتيمة، من تعادل مخيب للآمال أمام مضيِّفه الدفاع الحسني الجديدي، لحساب مؤجل الجولة التاسعة من الدوري المغربي.

وكانت الجولة الأولى، قد انتهت بالتعادل السلبي بين الفريقين، حيث دخل الفريقين في مرحلة جص للنبض مع انطلاق المباراة، قبل أن يفرض الرجاء سيطرته على خط الوسط، الشيء الذي جعله يخلق عديد الفرص التي لم تترجمها ارجل اللاعبين إلى أهداف حقيقية، و كان لاعبوا الرجاء قد طالبوا الحكم بضربة جزاء بعدما لمست الكرة يد مدافع الدفاع الجديدي داخل مربع العمليات، رفضها الحكم بعد اللجوء لتقنية الفيديو، تقنية الفيديو نفسها منحت ضربة جزاء هذه المرة لفارس دكالة، لكن أضاعها برعونة المهاجم سايمون مسوفا، لينتهي الشوط الأول على إيقاع الأصفار.

مع بداية الشوط الثاني حاول الرجاء التحكم في زمام المباراة، إلا أنه قوبل بصلابة و تركيز لمدافعي الدفاع الجديدي، الذي اضطر لإكمال باقي أطوار المباراة بنقص عدد منذ الدقيقة ال 76 بعد طرد اللاعب عبد الفتاح حدراف، الشيء الذي لم يستغله مهاجمي النسور و لتنتهي المقابلة بنتيجة البياض.

يذكر أن الرجاء بعد نتيجة اليوم، بات يحتل المركز السادس برصيد ثلاثين، و تنتظره رزنامة من المقابلات المؤجلة و الحارقة في الدوري المغربي.

3

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى